زاوية حرّة
الخوري سامر الياس
الخوري سامر الياس
"إعفر لنا أيها الحبّ..."

عفواً منك أيها الحبّ...
هناك إتهامات كثيرة لك، من قبلي!!
كم من جرائم إجهاض، تقترف يومياً، قد حملت في بدايتها عنوان "الحب"؟
كم من خيانات زوجية، رسمت وعاشت، تحت عنوان "الحب"؟
كم من علاقات، دعارة وزنى وإباحية، تُسَمَّح لأنها مغ إقرأ المزيد
Reply
الخوري سامر الياس
الخوري سامر الياس
"الأم، إيقونة رسمها الله"
طوبى للإنسان الذي لديه أمّ تذرف الدموع من أجله

سألني أحد الأصدقاء، في يوم من الأيام، من هي "الأم"، فوقفت عاجزاً عن الكلام وعن وصفها، لأنني لم أجد كلمات بشرية أعبّر من خلالها عن روعة وقيمة "الأم". إقرأ المزيد
Reply
إدي أبي يونس
إدي أبي يونس
إن كان لي طلبا ً فهو أن تبقى سرا ً
و إن كان لي حاجة فهي الإندهاش بك
و إن كان لي طريق إليك فهو طريقك إلي
يا ناسك هشاشتي.
دعن اتفتت دمعا ً على قدميك
و لملمني مستسلما ً
اجبلني بيديك رجاء
و اضرب ازميلك إيمانا ً
و انظر إلي حبّا ً
فأراني و أراك و أرانا
فنكون.
إقرأ المزيد
Reply
Elie Semaan
Elie Semaan
بين حبّ مترجم بالفعل والحنان، وعدالة زائفة أمام الحقّ الحقيقي: وجه رحمة يتجلّى!

امام مشهد حمل الصّليب، استوقفتني دروسٌ أغنتني من فيضها، فعلّمتني اوّلًا كيف أحمل الصّليب وماذا استنظر من الآخر،

في النّص، نتأمّل أولًا بسمعان القيرواني. هذا الغريب الذي قَبِل ان يشارك المسيح صليبه والمضيّ خلفه. إقرأ المزيد
Reply
الخوري سامر الياس
الخوري سامر الياس
"صرخة شاب ضالّ ؟!"

أتذكرين يا أمي كيف أرغمتني على أخذ الدواء بالرغم من كرهي له... وبعد فترة من الزمن حصدت ثمرة الدواء وما زالت صحتي جيدة حتى اليوم ...
أتذكرين يا أمي كيف أرغمتني على الإرتداد إلى المدرسة بالرغم من كرهي لها... إقرأ المزيد
Reply
إدي أبي يونس
إدي أبي يونس
إلى الكائن...

يا جمالاً يخلقني بنظرته
يا حقيقة ً تُجددني بكلمتها
يا خيرا ً يأتيني بعد المغيب
مؤتزرا ً الإنحناء
ساكبا ً نفسه على رجليّ
فأفوح من طيب حكمته
يا من اختصرت الإنسان و حالاته
في لحظة و لقاء
في لمسة و شفاء
في دعوة و مسيرة و صيرورة.
أيها الكائن
منذ الأزل في الأعالي
و إلى الأبد في الأعما إقرأ المزيد
Reply
مانويل رحمة
مانويل رحمة
في اليوم الأربعين بعد عيد الميلاد نحتفل بعيد سيّدي لما له من إرتباط وثيق بيسوع المسيح.
أربعون يومًا قضت على ولادة يسوع، وكما توصي الشّريعة، ذهبت مريم مع يوسف إلى الهيكل في أورشليم، لكي يتمّموا ما توصي به الشريعة اليهوديّة من ضرورة التطهير. إقرأ المزيد
Reply
Patrick Kassab
Patrick Kassab
مسيحي وأومن بصيبة العين!

ذهبت إلى الصائغ لتشتري لابن أختك المولود حديثًا صليبًا من الذهب، ودون أن يسألك، وضع لك البائع برفقته خرزة زرقاء، لأنّها وحدها تحميه من "العين الصائبة". أو أنّك علّقت فوق باب بيتك، إلى جانب صورة القدّيس شربل، حدوة حصان، لتطرد تأثير الحاسدين. إقرأ المزيد
Reply
Patrick Kassab
Patrick Kassab
أنا مسيحي... أقتلوني!

ولو أنّ الإعلام يسكتُ اليوم عن الكثير من الإعتداءات بحقّ المسيحيّين ولا يُظهرُ إلّا ما يخدم التيّارات السياسيّة التي تقف وراءه، فالواقع أنّ المسيحيّين حول العالم يتعرّضون للإضطهاد يوميًّا بشتّى الأشكال. إقرأ المزيد
Reply
مانويل رحمة
مانويل رحمة
كثر هم من يعتقدون أنّهم يعملون بجهد وكد من أجل الوصول الى القداسة، وكأن هذه الأخيرة، القداسة، هدف بحد ذاته.
منهم من يتشبه بالقديس شربل وغيره من القديسين، لكي يتقدّس (يصبح قديس). وآخرون من اختاروا تعذيب النفس وقهرها، ظنّا منهم أن الألم هو الطريق الوحيد والاوّل للقداسة. إقرأ المزيد
Reply

Pages